(( اخبار السينما والمسرح 2011 ))
زمـــــــــــــــــــــــــن التغــــيير فـــى مصـــر2011
اهلاً ومرحــــــــــــــــــــــــباً بكم فى هذا المنتدى
زمـــــن التغــــيير فـــى مصـــر2011


(( اخبار السينما والمسرح 2011 ))
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 استشارات في الصحة والأمراض النفسية عبر الإنترنت والهاتف

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 144
تاريخ التسجيل : 09/06/2011

مُساهمةموضوع: استشارات في الصحة والأمراض النفسية عبر الإنترنت والهاتف   الأحد يوليو 10, 2011 7:10 am

عيادة الصحة النفسية

استشارات في الصحة والأمراض النفسية عبر الإنترنت والهاتف


بإشراف الأستاذة الدكتورة أمل المخزومي





أيها المراجع الكريم :
العيادة النفسية الإلكترونية عيادة تعني بصحتك النفسية عبر شبكة الانترنت الإلكترونية مستفيدة من الامتيازات التي توفرها التكنولوجيا الحديثة التي تعتبر بحق الجو الأمثل للعلاج النفسي . تتمتع العيادة النفسية الإلكترونية بمجموعة من المزايا التي تجعل إمكانات العلاج النفسي سهلا وميسرا . تتضمن العيادة الإلكترونية المزايا التالية :
1 ـ سهولة الاتصال بين صاحب الحالة والمعالج بدون الحاجة إلى مواعيد وموافقات سابقة حسب ما يرتئيه صاحب الحالة .
2 ـ قصر المسافات بين الطرفين بدون حاجة المراجع إلى قطع المسافات الطويلة ، والمراجع جالس في البيت وهو يرتشف الشاي أو القهوة دون التعرض إلى أي عناء أو مشقة .
3 ـ التمتع بحرية الإفصاح لما يدور في خلد الفرد وذلك لعدم وجود شخص آخر يقابله وجها لوجه مزيلا بذلك الأنواع المختلفة من المقاومات النفسية أو الخجل أو ما إلى ذلك .
4 ـ زوال الفوارق الجنسية بين صاحب الحالة والمعالج النفسي . قد تتخوف الفتيات أو النساء على سبيل المثال من الذهاب إلى المعالج إن كان من الجنس الآخر أو العكس بالعكس .
5 ـ الاستفادة من الإمكانات البعيدة مكانيا من حيث الوصول إلى معالجين نفسانيين في مدن وأقطار أخرى غير المدينة أو القطر الذي يقيم فيه صاحب الحالة .
6 ـ اطمئنان صاحب الحالة اطمئنانا نفسيا لا يماثله اطمئنان آخر ، وتخطيه ذلك الخوف الذي يسيطر عليه من انكشاف أسراره بين الزملاء والأقارب . ويستطيع بالتالي الكشف عن معاناته بكل حرية وصراحة .
7 ـ عدم الحاجة إلى إفصاح صاحب الحالة عن هويته الشخصية وعنوانه الدقيق مستخدما اسما مستعارا كما يشاء بحيث لا يعرفه غير الطرفين مما يجعله مرتاحا ومطمئنا لذلك .
8 ـ توفير الجهد والوقت والمال الكثير بالنسبة لصاحب الحالة .
9 ـ الاحتفاظ بالتوصيات في ملف ومراجعته مرارا وتكرارا كلما دعت الحاجة إلى ذلك بعكس المقابلات الشفهية التي تُنسى محتوياتها بمرور الوقت .
10 ـ سهولة مراجعة الأمهات اللواتي يلاقين صعوبة في ترك أطفالهن الصغار والذهاب إلى العيادات النفسية .
11 ـ استمرارية عملية العلاج النفسي بالرغم من تنقلات وتغيير محل إقامة صاحب الحالة أو المعالج النفسي .

خطوات العلاج :
يتم العلاج النفسي في الخطوات التالية :
أ ـ محاورة مباشرة أو غير مباشرة عبر الانترنت مع صاحب الحالة .
ب ـ إعطاء التوصيات حسب الحالة .
ج ـ متابعة الحالة والتغيير الذي يطرأ عليها بمرور الوقت ومساعدة صاحب الحالة على اتخاذ القرارات السليمة .
د ـ الاتفاق مع صاحب الحالة على الطريقة التي يفضلها للعلاج بعد إعطائه فكرة واضحة عن أنواع العلاج المتبعة .
ه ـ تغيير الطريقة إذا لم يكن هناك تحسن ملموس .
و ـ التعاون مع الأهل إن كان ذلك ممكنا بعد اخذ موافقة صاحب الحالة .

أيها المراجع الكريم :
العيادة النفسية الإلكترونية عيادة منك ولك . تأخذ المعلومات اللازمة منك ، ذلك لأن العلاج لا يتم إلا بدونها . وكلما كانت هذه المعلومات واضحة وشاملة كلما سهل على المعالج النفسي اتخاذ القرارات السليمة . وكلما كانت هذه المعلومات دقيقة كلما سهل العلاج وقصر الأمد . فلا حاجة إلى إخفاء أي شيء مما تعانيه بماضيك أو حاضرك أو ما يخالجك من آمال وطموحات أو تخوف على مستقبلك . إن المعلومات التي تفصح بها تحلل تحليلا علميا مبنيا على خبرة المعالج الطويلة في هذا المجال ، فتنعكس هذه المعلومات لك كعلاج يضمن سلامتك ويستهدف صحتك النفسية .

مبادئ العيادة النفسية الإلكترونية
تستند العيادة النفسية الإلكترونية على المبادئ التالية :
1 ـ وضوح الهدف في العلاج النفسي من أجل مساعدة من يحتاج إلى مساعدة في المجال النفسي لكي يكون فردا سليما من الصراعات والاضطرابات النفسية التي أخذت في الزيادة في الآونة الأخيرة .
2 ـ تنظيم العمل والالتزام بالمواعيد والاستمرار على العلاج النفسي لتحقيق الذروة القصوى في الأداء .
3 ـ سرية العمل التي تفرضه طبيعة العلاج النفسي وتوفره شبكة الانترنت من أجل خلق جو يوفر الطمأنينة النفسية لصاحب الحالة وتمنحه الثقة بالنفس .
4 ـ حماية المعلومات التي يكشف عنها صاحب الحالة عبر بريده إلكتروني وحفظ تلك المعلومات من أي اختراق مقصود .

الأجرة :
تكون الأجرة حسب الطريقة التي يرغب فيها صاحب الحالة ، وهي على ثلاثة أشكال كما


يأتي :
1
ـ نظام دفع مرة واحدة .
2
ـ نظام شهري .
3
ـ نظام سنوي

استمارة جمع المعلومات من صاحب الحالة
1 ـ الاسم الصريح أو الاسم المستعار ……
2 ـ العمر ………
3 ـ الجنس ……..
4 ـ المهنة…….
5 ـ مستوى التحصيل………
6 ـ البلد ……….
7 ـ موقعه بين أفراد عائلته ……..
8 ـ الحالة الاجتماعية …….
أ ـ أعزب ـ متزوج ـ أرمل ـ مطلق ………..
ب ـ عدد الأطفال إذا كان متزوجا …….
9 ـ نبذة عن الوضع العائلي : ( الحالة الاقتصادية ـ العلاقة بين ألام والأب ـ فقدان أحد الأبوين أو كلاهما ) ………..
10 ـ الوزن …….
11 ـ أمراض مزمنة إذا كانت موجودة …….
12 ـ شكوى أحد أفراد العائلة المشابهة لشكوى صاحب الحالة …….
13 ـ أدوية يتم تعاطيها حاليا ……..
14 ـ التدخين أو تناول الكحول ……….
15 ـ الحساسية تجاه أدوية وأطعمة ………
16 ـ الهوايات ………
17 ـ تاريخ المراجعة ……..
18 ـ طبيعة الشكوى وبشكل مفصل …….
19 ـ هل راجعت طبيبا نفسيا أو جسميا قبل هذه المراجعة ؟ ………
20 ـ كيف كان التشخيص ؟ …….
21 ـ هل أنت مقتنع بهذا التشخيص ؟ ………
22 ـ متى بدأت الحالة ؟ ……..
23 ـ هل هناك سبب خاص لظهور الحالة ؟ ………
الترحيب
بسم الله الرحمن الرحيم
أيها المراجع الكريم :
أنت الآن على باب عيادة نفسية إلكترونية تعطي الرعاية النفسية المستمرة لأصحاب الحالات الخاصة التي تحتاج إلى مثل هذه الرعاية . لقد جاء فتح العيادة النفسية الإلكترونية بناءا على طلبات ملحة من أصحاب الحالات التي تمت معالجتها عبر الانترنت في المنتديات النفسية المختلفة . وواقع الحال إن طبيعة الأمراض النفسية تتطلب الاتصال المستمر بين صاحب الحالة والمعالج النفسي لفترة زمنية تختلف من حالة إلى أخرى . يكون المعالج النفسي على اتصال بأصحاب الحالات كلما وجدوا حاجة إلى ذلك . وبناءا على ذلك تم فتح العيادة النفسية الإلكترونية بعون الله تعالى ، وذلك لمساعدة المحتاجين للرعاية النفسية لتحقيق الصحة النفسية لهم لكي يمارسوا حياتهم باطمئنان ورخاء ، ويساعدهم هذا على استعمال طاقاتهم وقدراتهم في الابتكار والإبداع في جميع مجالات الحياة لخدمة أنفسهم ، ويكونون أفرادا نافعين في المجتمع .
تعتبر محاولتك الدخول إلى هذه العيادة الخطوة الأولى في الشعور بالحاجة إلى العلاج والرغبة في التخلص مما تعاني منه من اضطراب نفسي . وستكون هذه العيادة عونا دائميا لك في هذا المجال بعونه تعالى إنه الشافي الأوحد ، وما نحن إلا وسيلة لذلك ، ونتوكل عليه فهو المعين في جميع خطوات الإنسان الخيرية .
هذا وأتمنى للجميع الصحة والسلامة والسعادة والرفاهية.
لمزيد من الاستفسار نرجوا التواصل معنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://senemamasrah.yoo7.com
 
استشارات في الصحة والأمراض النفسية عبر الإنترنت والهاتف
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
(( اخبار السينما والمسرح 2011 )) :: ( منتديات الصحة و الرشاقة ) :: منتدى العيادة النفسية-
انتقل الى: